مدينة زويل تستضيف مؤتمر المنظمة في دورته ال 37

تستقبل مدينة زويل للعلوم والتكنولوجيا الدورة السابعة و الثلاثون للمنظمة العربية للمسئوولين عن القبول والتسجيل في الجامعات بالدول العربية بحضور الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي و الدكتور شريف صدقي الرئيس التنفيذي لمدينة زويل ورئيس المؤتمر الذي ينطلق تحت عنوان “القبول والتسجيل بين مسارات العولمة والمنهجيات الوطنية: الابتكار والتطوير وخدمة المجتمع”.

يهدف المؤتمر إلى جمع كافة المعنيين بقطاع التعليم العالي والبحث العلمي لمناقشة عدة محاور شأنها بحث سبل النهوض بعمليات التعليم في الجامعات العربية.

يأتي استضافة هذا الموتمر من خلال حرص مدينة زويل علي الاستفادة من استراتيجيتها الداعمة للمنظومة التعليمية التي تسعى بها دوماً ان تكون منارة للتعليم العالي والبحث العلمي في مصر، حيث أن المدينة تعمل على التنقيب في مخرجات التعليم الحديث وتطويره، وإيمانا منها بضرورة تقديم فرصة لتبادل الخبرات في مجال التعليم العالي بين الحاضرين وفتح حوار بناء بين مختلف الهيئات لتقديم حلول جذرية للنهوض بالمنظومة التعليمية ومجال البحث العلمي في مصر والشرق الأوسط.

الموتمر بحضور أكثر من مائة وعشرون جامعة عربية من مصر ومختلف الدول العربية بالإضافة إلى لفيف من رؤساء الجامعات وسفراء وممثلي الدول العربية وأبرزهم الدكتور شريف صدقي – رئيس المؤتمر والرئيس التنفيذي لمدينة زويل للعلوم والتكنولوجيا، والدكتور -محمود عبد ربه -عميد الخطط الاستراتيجية بمدينة زويل، وعبلة عثمان- رئيسة المنظمة العربية للمسئولين بالجامعات في الوطن العربي، والدكتور بسام المحادين – الأمين العام للمنظمة العربية للمسئوولين بالجامعات في الوطن العربي، والدكتورة رباح النجادة – نائب أمين عام المنظمة.

يذكر أن المنظمة العربية للمسئولين بالجامعات العربية أنشأت عام ١٩٧٦ بعضوية الجامعة الأمريكية وجامعة الكويت والجامعة الأردنية وتضم معظم جامعات الوطن العربي، وتعكف على مواكبة التطوير في مختلف الجوانب العملية التعليمية، بما يتضمن تبني المتفوقين النابغين ودعمهم بما يمكنهم من تطوير ملكاتهم وتنمية قدراتهم في التخصصات الحديثة بما يسهم في النهوض بالبلاد.

وتعد المنظمة العربية للمسؤولين عن القبول والتسجيل في الجامعات بالدول العربية المنصة التي تجمع الخبراء والمستشارين والعاملين في القبول والتسجيل من مختلف البلدان العربية، لتبادل الخبرات والمعرفة وصولاً إلى أفضل الممارسات والإجراءات في عمادات القبول والتسجيل، لتقديم أفضل الخدمات الى ابنائنا الطلبة، وتحقيق المزيد من الرقي والتقدم في مؤسساتنا التعليمية.

وتأسست المنظمة العربية للمسئولين عن القبول والتسجيل عام 1976 حيث عُقد مؤتمرها الأول في مقرها في جامعة الكويت، ثم انتقل مقرها بعد المؤتمر السادس المنعقد بجامعة اليرموك – الأردن إلى الجامعة الأردنية ولغاية المؤتمر الرابع عشر المنعقد عام 1993 في جامعة العين، ثم انتقل مقر الأمانة العامة مرة أخرى إلى جامعة الكويت، و بقيت الأمانة العامة في جامعة الكويت حتى المؤتمر السادس والثلاثين المنعقد في شهر نيسان 2017 في جامعة مؤتة – الأردن، وفيه تم انتخاب أمينها العام الجديد ونقل المقر إلى جامعة مؤتة – الأردن.

Leave a Reply